أغنية #بكيفنا_خليجيين.. رسالة لنبذ الخلاف الخليجي

[ad_1]

على عكس مجرى رياح الخلاف والفرقة بين بعض دول مجلس التعاون الخليجي، أصدر الإعلامي الشاب الكويتي شعيب راشد مقدم برنامج “سوار شعيب” -على يوتيوب- أغنية تدعو لوحدة الخليج العربي وتضامن شعوبه في وجه رياح الفرقة السائدة.

وعكس شعيب في أغنيته الذي أداها مع أحد عناصر فريق إعداد برنامج سوار شعيب، الروابط الاجتماعية التي تجمع أبناء الخليج العربي، وأنهم أبناء بيت واحد.

وانطلقت الأغنية من عبارات بسيطة مستوحاة من أكلات تشتهر بها دول المجلس وحلويات تمتاز بها أخرى، وأن الخليجي أينما كان في هذه الدول لا بد من التلذذ بمنتجات الدول الأخرى، في ظل سمة الكرم والجود والفزعة والأخوة التي تتسم بها كل دولة.

وأرفق فريق العمل مع الأغنية “نظراً للظروف السياسية الاستثنائية التي تمر بها دول مجلس التعاون الخليجية، والتي تستدعي لحمة شعوب هذه الدول، وانطلاقا من سمات وعادات ولهجات هذه الشعوب المتقاربة، نحاول أن نستغل هذه القاعدة المشتركة لتذكير من نسي أو تناسى عمق الروابط الاجتماعية بين شعوب الكويت والسعودية والإمارات وقطر وعمان والبحرين”.

وأضاف الفريق “مع التأكيد على كامل تقديرنا لباقي الدول العربية التي يهمنا ترابطها وتلاحمها، فإن لتشابه شعوب دول مجلس التعاون نكهة تستدعي الوقوف عندها بعمل غنائي بسيط، عل وعسى نسهم في رأب الصدع”.

وحظيت أغنية “بكيفنا خليجيين” على منصة يوتيوب وحدها بنحو مليون ومئتي ألف مشاهدة خلال أربعة أيام، ومئات آلاف المشاهدات والمشاركات على المنصات الأخرى عبر وسم #بكيفنا_خليجيين، مما جعله من أفضل عشرة فيديوهات تتصدر قائمة الأكثر انتشارا (ترند) على منصة يوتيوب.

[ad_2]

لینک منبع

پاسخ دهید

نشانی ایمیل شما منتشر نخواهد شد. بخش‌های موردنیاز علامت‌گذاری شده‌اند *