هل تشعل دير الزور حربا أقليمية كبرى؟

[ad_1]

العالم – سوريا

وبحسب المصادر فان تقدم الجيش السوري و حلفاءه الى محافظة دير الزور، يشكل خطا احمر امريكي – اسرائيلي،على اعتبار ان “اسرائيل” تقرأ سيطرة الجيش السوري وحلفاءه على دير الزور سيشكل تطورا خطيرا بالنسبة للتواجد العسكري الايراني في سوريا، بحسب زعمها.

وبحسب موقع ريافان الروسي فان امريكا ترغب باستبعاد حزب الله و ايران من اي عملية عسكرية في دير الزور، على اعتبار ان اسرائيل ترى ان اي تقدم لحزب الله و القوات التي تدعمها ايران في سوريا هو تهديد جدي و خطير لأمنها القومي مهددة باستهداف مواقع عسكرية ايرانية في سوريا.

تأتي هذه التطورات بعد الرفض الاسرائيلي للهدنة التي اتفق عليها الامريكيون والروس في جنوب سوريا على اعتبار انها تعزز من النفوذ الايراني في سوريا، اضافة الى ما تناقلته وسائل اعلامية اسرائيلية من مزاعم عن وجود مطار عسكري ايراني في وسط سوريا مهددة باستهدافه.

هذا و يتقدم الجيش السوري و حلفاءه الى مدينة السخنة الاستراتيجية التي يسيطر عليها “داعش”، والتي تعتبر مفتاح السيطرة على دير الزور، حيث يعتبر الاسرائيليون ومن وراءهم عسكريون امريكيون ان سيطرة الجيش السوري مع ايران و حزب الله على دير الزور سيكون له تداعيات خطيرة لا يمكن السكوت عنها على الامن الاسرائيلي.

* اوقات الشام

102-3

[ad_2]

لینک منبع

پاسخ دهید

نشانی ایمیل شما منتشر نخواهد شد. بخش‌های موردنیاز علامت‌گذاری شده‌اند *