بريطانيون يتظاهرون ضد سياسات التقشف والخصخصة

[ad_1]

تظاهر عشرات الآلاف من البريطانيين وسط لندن أمس احتجاجا على سياسات التقشف والخصخصة التي تنتهجها الحكومة.

ورفع المتظاهرون لافتات تحمل رسائل تحدّ ضد السياسة الاقتصادية لحزب المحافظين، وتؤيد ضحايا برج غرنفيل الذي احترق الشهر الماضي، وتشجب طريقة تعامل الحكومة مع سكانه.

وقد دفعت الضغوط الشعبية حكومة المحافظين برئاسة تيريزا ماي إلى إعادة النظر في أجور القطاع العام وتمويل المدارس ورسوم التعليم الجامعي، بالإضافة إلى إلغاء سقف زيادة أجور العاملين بالقطاع الطبي التي لا تزيد عن 1% سنويا.

وقال زعيم المعارضة العمالية جيريمي كوربن في خطاب أمام البرلمان إن سياسة الحكومة “قاسية بحق الأكثر فقرا”.

وتمكنت حكومة تيريزا ماي المحافظة من نيل الثقة الخميس في البرلمان بفارق بسيط، وأعطت الأربعاء الإشارات الأولى إلى تليين سياسة التقشف، مبدية استعدادها للنظر في زيادة الأجور في القطاع العام.

[ad_2]

لینک منبع